المنصة الرئيسية لمضمار ميدان و مساره يمثلان معلما بارزا كموقع للأعمال و المؤتمرات و قناة لإسلوب الحياة الراقية و الترفيه و الرياضة.

يمتد هذا الموقع الرائع لمسافة 1.6 كلم و مساحته تسع 60000 شخص.

السقف متوج بناتئة هلالية تشكل منحنى شمسى وأعمدة تيتانومية لترفع فعالية طاقة المبنى للحد الأقصى .

المنصة الرئيسية للمضمار و الفريدة من نوعها هى تطور بارع تم إعداده وتجهيزه بمرافق للضيافة تقدم خدمات من الدرجة العالمية

إلى رجال الخيل و الرعاة و الزوار و الضيوف .

يحوى المبنى فندقا من خمسة نجوم كأول مبنى عالمى الطراز يقع على جانب المسار ويمتاز المبنى بمناظره التى تمتد الرؤيا فيها على مدى البصر و يضم مرافق راقية تقدم خليطا من الأطعمة والمرطبات كما يحوى موقف سيارات مغطى يسع حتى 8600 سيارة هذا بالإضافة إلى المتحف و مسرح آيماكس و المارينا .

مكاتب نادى دبى لسباق الخيل و هيئة الإمارات لسباق الخيل ومؤسسة المنطقة الحرة لميدان تقع أيضا داخل مرفق المنصة الرئيسية.

مع إفتتاح موسم سباقات الخيل فى 28 يناير 2010 أصبحت منصة ميدان و المضمار يعرفان بكونهما الوطن الجديد للإنطلاقة الثامنة عشر لكأس دبى العالمى و الجوائز المالية لهذا السباق إرتفعت أيضا إلى 27.25 مليون دولار لأجل جذب أفضل خيول السباق فى العالم

المؤسسات و مجموعات الأفراد ذوى السمعة العالمية سيشكلون حضورا مميزا فى 78 جناحا للضيافة بمنصة ميدان والتى ستوفر مناظير خلابة و مستويات عالية من الفخامة وراحة للزبائن و تغذية مكتملة تكون إبداعا فى هذا المهرجان .

المنصة الرئيسية و مضمار ميدان اللذان ولدا من رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة ورئيس مجلس

الوزراء وحاكم دبى ما هما إلا ذروة وأوج لما سيكون معلما بارزا لأى وجهة رياضية عالمية .

اللجنــة

السيد / سعيـد حميـد الطاير – رئيسا

السيد / مليح لاحج البسطي - نائب الرئيس

السيد / محمد أحمد بن عبدالعزيز الشحي - عضو مجلس الإدارة

السيد / محمد بوعميم - عضو مجلس الإدارة

السيد / عبد الواحد الفهيم - عضو مجلس الإدارة

السيد / فرانك جبرايل جونيور - المدير التنفيذي للسباقات