كاتب: كــــــــــارول

للاستئناس بتوجهات وآليات العمل في مدرسة السباقات البريطانية، وجوانبها الإدارية والتشغيلية، أجرت (العاديات) حواراً سريعاً مع كارول برامهيل مديرة المدرسة والتي تفضلت الإجابة عن الاستفسارات، التي تكشف عن دور المدرسة ورسالتها في السباقات في الحوار التالي:

كيف تخدم المدرسة مجتمع السباقات؟

الهدف الرئيسي للمدرسة يتمثل في توفير مرافق لغرض تعزيز وتشجيع الشباب القادرين على امتطاء الخيول كفرسان محترفين، ومنذ ذلك الحين تطورت المدرسة لتصبح في موقعها الحالي كمركز متميز للتدريب في السباقات، حيث توفر حصة متكاملة من الدورات التدريبية المختلفة والتدريب العملي والمتميز في عالم السباقات، ونهدف إلى توفير برامج تدريبية شاملة على أعلى مستوى لتلبية احتياجات الساحة، ومتطلبات طلابنا.
تعمل المدرسة على تقديم دورات تدريبية في جميع جوانب السباقات تشمل المدربين وأمناء السباق والفرسان والعاملين في الإسطبلات وفرسان التدريب، ونتعاون مع الاسطبل الوطني في نيوماركت لتوفير التدريب على الجوانب المتعلقة بعمليات الإنتاج في هذا المجال.

كيف تتواصل المدرسة مع الخريجين؟

جميع المتدربين الذين يغادرون المدرسة ينخرطون في برنامج للفرسان المتمرنين في مكان العمل، وهذا يعني أنه على مدى 18 شهراً من تخرجهم يحظون بزيارات منتظمة من القائمين بالتدريب في مواقع العمل، ويتم تكليفهم بمهام لإكمالها من أجل الحصول على دبلوم المستوى الثاني في رعاية خيول السباقات.

هل لديكم مشاركات في الأعمال الخيرية؟

تعتبر المدرسة مؤسسة خيرية مسجلة ولا نكلف أو نطلب المال من الشباب مقابل التدريب الذي نقدمه لهم، وتقوم حكومة المملكة المتحدة بتغطية بعض التكاليف كما يساهم البعض في ساحة السباقات في دفع بعض التكاليف، لكننا نعتمد بالأساس على التبرعات لتوسيع وتحسين البنية التحتية للمدرسة.

كيف توفر المدرسة التدريب المجاني؟

يكلف التدريب حوالي 3 مليون جنيه إسترليني سنوياً ويأتي غالبية الدخل لتغطية تكاليف التشغيل من التمويل الحكومي من خلال مؤسسة تمويل المهارات ومؤسسة تمويل التعليم، كما نحصل على دعم إضافي من مجتمع السباقات بناء على عدد المتدربين الذين نوظفهم. ويتم تحصيل المبلغ المتبقي من خلال رسوم دورات مهنية أخرى غير التدريب، ومساهمة من قبل الشركة التجارية، ونحن ممتنون إلى الأبد لكرم ممولينا على مر السنين والدعم المستمر الذي يقدمونه لنا.

هل تحصلون على دعم من الملاك الإماراتيين؟

جودلفين باشر بمبادرة تجاهنا للقيام بتدريب مفصل له بما في ذلك برنامجي (مسار) و(البداية السريعة – Flying Start). كما قام جودلفين برعاية تجديد قاعة المؤتمرات وقاعات الدراسة، ويقدم لنا خيولاً على سبيل الإعارة، وفي الوقت الحالي لدينا من خيول جودلفين «إميراتس فلاير». وتقدم لنا شادويل الرعاية في إدارة أكاديمية البوني للسباق، كما يقدمون لنا خيولاً على سبيل الإعارة.