الإصابة تجبر الفارس أنتوني ديلبيش على اعتزال مهنة السرج

  • الإصابة تجبر الفارس أنتوني ديلبيش على اعتزال مهنة السرج

 إعداد ومتابعة : طه أحمد ومهيار الماحي

أعلن الفارس الفائز بلقب دبي شيما كلاسيك عام 2007 أنتوني ديلبيش اعتزاله السباقات نهائياً، بعد تعرضه لإصابة خطيرة في السلسلة الفقرية العام الماضي، وكان الفارس الذي قضى فترة عشرة أشهر في التعافي يأمل العودة للسباقات، بعد إصابته التي تعرض لها إثر سقوطه بقوة من صهوة «ماجيستيك مامبو» بجنوب إفريقيا في أبريل الماضي، وتسببت في إصابة بليغة في عنقه وعموده الفقري. وقال ديلبيش إنه استنفد كل خياراته بما فيها نظام تمرين صارم وكل المساعدة الطبية التي لقيها، وتوقع طبيبه الفيزيائي أن تنجح عملية الشفاء بعودته للركوب بالتدريج، لكن تبينت له مخاطر تكتنف هذه العودة، وأنه سيكون من مصلحته عدم متابعة قيادة الخيول كفارس محترف، حرصاً على سلامته وسلامة الآخرين. ويبقى الفارس الذي يدخل عقده الخامس بعد أسبوع، حامل الرقم القياسي لعدد الانتصارات خلال موسم في جنوب إفريقيا بـ334 فوزاً، كما حصل على لقب التاج الثلاثي مع المدرب مايك ديكوك، والتقط ألقاب أقوى السباقات هناك، قبل تحقيقه نجاحات أكبر في هونغ كونغ كب ودبي مع الجواد «فينجينس أوف رين».