«دباوي» يتبوّأ المركز الأول بين فحول العالم في 2018

  • «دباوي» يتبوّأ المركز الأول بين فحول العالم في 2018
  • «دباوي» يتبوّأ المركز الأول بين فحول العالم في 2018
  • «دباوي» يتبوّأ المركز الأول بين فحول العالم في 2018
  • «دباوي» يتبوّأ المركز الأول بين فحول العالم في 2018

رصد: طه أحمد

عندما أعلنت عقارب الساعة انتهاء العام 2018، أعلن فحل جودلفين «دباوي» المقيم في مزرعة دلهام هول، العائدة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، صدارته لقوائم الفحول، من حيث الجوائز المالية المكتسبة للأبناء للعام 2018 في العالم (عدا اليابان التي يستبعدها الخبراء من الإحصاءات المقارنة بسبب إغلاق باب المشاركة في سباقاتها الغنية على المشاركات العالمية، وأستراليا التي لها تقويم مختلف)، وهي المرة الثانية التي يتمكّن فيها حامل شعار التميز الموروث من أبيه «دبي ملينيوم»، من تحقيق هذه الصدارة.

20 مليون دولار

نجح أبناء «دباوي» في 2018 في تحقيق مكاسب مالية في السباقات بلغت 20.07 مليون دولار، وهي تزيد بفارق نصف مليون دولار تقريباً عن المكاسب التي حققها صاحب المركز الثاني في القائمة، وهو الفحل الأسترالي الأصل المقيم في إيرلندا لدى مزارع كولموور، والذي بلغت مكاسب أبنائه من السباقات في العام المنصرم 19.6 مليون دولار تقريباً، بينما حاز المركز الثالث عالمياً والأول في أمريكا الشمالية «كيتنس جوي»، بفضل نجاحات ابنه الخارق «رورينغ ليون» الفائز في عدة سباقات فئة أولى في أوروبا.

أكبر إنجاز سنوي

الصدارة التي حققها «دباوي» من خلال الأبناء لا تعزى إلى كثرة العدد، بل إلى تميّزهم في السباقات وتحقيق الانتصارات في سباقات الفئات، حيث شهد العام الماضي تخريج 21 فائزاً بسباق جروب من أبناء «دباوي»، وهو أعلى معدل يحققه الفحل الذي بلغ للتو 17 عاماً، وعلى رأسهم أفضل جوادين في سباقات السنتين في أوروبا، وهما «تو دارن هوت» بطل ديوهيرست ستيكس في نيوماركت، و«كورتو» بطل ناشونال ستيكس في إيرلندا. وبالنظر إلى سباقات الفئة الأولى، ينتسب للفحل «دباوي» حتى الآن 38 فائزاً بتلك السباقات، علماً أن 16 من أبنائه فائزون في السباقات المصنفة، و11 منهم فائزون في سباقات الفئات.

أول فحل بريطاني يخرّج 100 فائز

العام 2018 شهد أيضاً معلماً تاريخياً آخر، بتمكّن الفحل «دباوي» من تسجيل نفسه كأسرع وأول فحل مقيم في بريطانيا يحقق أبناؤه 100 فوز في سباقات الفئات (جروب)، وذلك حينما نجحت ابنته «كراون ووك» في الفوز بسباق بري كول (جروب 3) في شانتي بفرنسا في 18 يوليو الماضي، وهناك أيضاً جواد واعد آخر هو «الهلالي»، الذي لم يخسر في ثلاث مشاركات بشعار جودلفين في عمر السنتين، وبحكم انتسابه لخيول ذات أداء رصين في السباقات القوية، يتوقع أن يُظهر تحسناً ملحوظاً مع التقدم في العمر.

تجاوز عقبة «غاليليو»

بدأ «غاليليو» السيطرة على قائمة الفحول الأوروبية في العام 2010، ولكن في العام التالي مباشرة (2011) تمكّن «دباوي» من وقف تلك الصدارة، مُرسِلاً رسالة بقدراته المختزنة، والتي لم يتم التعرف عليها في بداية مسيرته في الإنتاج، وفي العام 2018 كرر نفس النجاح وبشكل حاسم هذه المرة، وبالتالي يصبح الفحل الأوروبي الأول والوحيد الذي ينجح في إزاحة «غاليليو» مرتين من هذه القائمة.

أبناء للمستقبل

في العام الماضي، نجح «دباوي» في تشبية 158 فرساً في مقره في دلهام هول، علماً أن 75% منهن شاركن في السباقات المصنفة، و60% فائزات في السباقات المصنفة، و22% سبق لهن إنتاج مشاركين في السباقات المصنفة، ومن بين الأسماء التي زارت الفحل في العام الماضي: «استميت»، «دانسنغ رين»، «موونلايت كلاود»، «نهرين»، «كواليفاي»، «ذا فيوغ»، «تايم بيس»، «امبيفلانت»، «غريت هيفنز» وغيرهن، وتبدو الصورة واعدة بأن يحافظ «دباوي» على موقعه في صدارة القائمة، ويرشحه الكثيرون لإزاحة «غاليليو» كبطل للفحول البريطانية والإيرلندية في السنوات العشر الماضية.

4 من فحول جودلفين ضمن العشرة الأوائل

الملاحظ أن خيول جودلفين حاضرة بقوة في قائمة الفحول العشرة الأوائل في العالم (عدا اليابان وأستراليا)، ويمثلها أربعة في القائمة، وعلى رأسهم البطل «دباوي»، والمأسوف على رحيله «ستريت كراي» بالمركز الخامس، وهو ما يُعزى بدرجة كبيرة إلى نجاحات ابنته «وينكس»، إضافة إلى «أكسيد آند اكسيل»، علماً أن ثلاثة من فحول كولموور شغلت القائمة، وهم «فاستنت روك» بالمركز الثاني، والراحل «سكات دادي» الذي تُعزى أكبر نجاحاته لابنه بطل التاج الثلاثي الأمريكي «جستيفاي» بالمركز السادس، و»غاليليو» بالمركز الثامن.

أبناء متميزون بمرور السن

معلوم عن أبناء «دباوي» تطور أدائهم من خلال التقدم في العمر في السباقات، لدى بلوغهم سن أربع أو خمس سنوات، ومن بين الأسماء التي تألقت في العام الماضي من أبنائه، «بن بطل» الفائز عدة مرات بسباقات الفئة الأولى في عدة دول، إضافة إلى «رويال لاين»، و«لا تي دار» و«اولد بيرشيان». القائمة تضم أيضاً «وايلد اليوشن، وحيدة، زارك، ايرابت، هنترس لايت، مخفي، بتيل، كايتسيرف، بويتس فويس، الكزيم، وبوستبوند، برينس بيشوب، مبتهج، أكيد مفيد، شيخ زايد رود، نيو باي»، وآخرين.