قاد جواد جودلفين "باشن آند غلوري" ثلاثية لخيول الإمارات في رابع أيام مهرجان غلورياس غودوود، الجمعة 30 يوليو، بمضمار غودوود، ونجح في تحقيق الفوز بسباق كوينز بليز غلورياس ستيكس (ج3)، لمسافة 2400 متر، بإشراف سعيد بن سرور وقيادة أوشين ميرفي.

 حقق "باشن آند غلوري" ابن الفحل "كيب كروس" فوزه الثالث على التوالي، وهذه المرة على المسافة الأطول عقب فوزين حاسمين حققهما على مسافة 2000 متر في سباقي هانديكاب، وشهد السباق منافسة حادة في آخر الأمتار، كانت الكلمة الأخيرة فيها لممثل جودلفين والذي انتزع الفوز بفارق عنق عن صاحب المركز الثاني "يوكن غلين" (غولدي/مولرينان).

المدرب سعيد بن سرور قال: "لقد تحسن في آخر ثلاث مشاركات له، قبل السباق لم أكن متأكداً بشأن الأرضية، لكنه تعامل معها بشكل جيد، وجهتنا الآن سباق بادن بادن (ج1) بألمانيا في سبتمبر المقبل، لقد كان دائماً جواداً محبوباً رغم تعرضه لمشاكل صغيرة عرقلته لبعض الوقت".

وشهد اليوم، تألق مهر شادويل "بعيد"، والذي أضاف فوزاً جديداً لسجله الذي لم يعرفه الهزيمة، في سباق بونهامس ثوروبريد ستيكس (ج3)، بإشراف وليام هغاس وقيادة جيم كرولي، حيث اكتسح ابن الفحل "سي ذا ستارز" السباق بفارق كبير بلغ ستة أطوال ونصف الطول عن أقرب منافسيه، ليحقق فوزه الخامس على مسافة الميل.

 وجاء الفوز المثير الذي سجله "بعيد" بعد أن فرض سيطرته على السباق بانطلاقته القوية في آخر الأمتار، وحل خلفه "الدراما" (فاريان/أتزيني) بشعار الشيخ محمد بن عبيد آل مكتوم، وقال المدرب وليام هغاس: "أنا منبهر بهذا الفوز، لأني لم أكن واثقاً بسبب حالة الأرضية، لكنه في كل مرة يشارك فيها يظهر مستوى جديداً من البراعة".

وبنفس شعار شادويل، أكمل "ميداني" الثلاثية الإماراتية، بفوزه في سباق غولدن مايل هانديكاب، لمسافة الميل، بإشراف مارك جونستون وقيادة جيم كرولي، ليعود الجواد البالغ من العمر خمس سنوات، ابن الفحل "دباوي" لسكة الانتصارات بعد غياب في مشاركاته الأخيرة.

وضمن سباقات اليوم نجحت المهرة "سويسا" (روهاوت/بيوك)، في خطف لقب كينغ جورج ستيكس (ج2)، لمسافة 1000 متر، في ثالث فوز من الفئة الثالثة تحققه ابنة "نايت أوف ثندر" هذا العام، وجاء فوزها بفارق ثلاثة أطوال عن صاحب المركز الثاني "دراغون سيمبل" (واتسون/ميرفي)، بينما تراجع ممثل شادويل "بطاش" (هيلز/كرولي) وحل بالمركز السابع.